التهاب البلعوم و اللوزتين عند الاطفال - التهاب الحلق - التهاب اللوزات

 pharyngitis - tonsillitis - sore throat  - strep throat - pharyngotonsillitis

 

ما هو التهاب البلعوم أو التهاب اللوزتين و ما هو الفرق بينهما ؟

هو إنتان فيروسي أو جرثومي يصيب منطقة الحلق عند الطفل أو الشخص الكبير و أكثر ما يحدث عند الاطفال بين عمر 6 الى 8 سنوات  , و قد يشمل البلعوم فقط  (التهاب البلعوم ) او اللوزتين فقط  (التهاب اللوزات ) و قد يشمل الاثنين معاً , و هو أكثر مرض حاد يصيب الاطفال في سن المدرسة . (اضغط هنا لمشاهدة صور البلعوم الطبيعي و الملتهب )

ما هي أهم العوامل الممرضة التي تسبب التهاب اللوزات و البلعوم ؟

أكثر حالات التهاب البلعوم عن الأطفال هي بسبب الفيروسات , و يمكن للكثير منها أن تسبب الألم و حس الحرقة و الاحمرار في البلعوم , و أشهر هذه الفيروسات هو فيروس ابشتاين بار المسبب لداء وحيدات النوى الإنتاني , و فيروس الرشح العادي , و فيروس الأنفلونزا  , و أما أهم الجراثيم فهو جرثوم العقديات من الزمرة أ( A  - hemolytic streptococcus (GABHS, و نادراً ما تسبب العقديات التهاب اللوز قبل عمر سنتين , كذلك يشاهد التهاب اللوزات الجرثومي المتكرر بسبب المستدميات النزلية أو الهيموفيلوس.

هل هو مرض معدي ؟

التهاب البلعوم و اللوزات الفيروسي غالباً ما يكون معدياً و بسهولة , و أما التهاب اللوزات بسبب العقديات  strep throat فالعدوى فيها تحتاج لتماس أطول و الازدحام كما يحدث في العائلة الواحدة.

أنواع و أشكال خاصة من التهاب البلعوم :

  • التهاب البلعوم التقرحي : أو الـ هيربانجين  herpangine , و ينجم عن فيروس كوكساكي أو ايكو , و يتظاهر بتقرحات أمام اللوزتين و بقية أعراض التهاب البلعوم.

  • التهاب البلعوم بفيروس ابشتاين بار : و يكون عادةَ جزءً من مرض داء وحيدات النوى و هنا تكون اللوزات مغطاة بطبقة كثيفة من القيح الأبيض مع تضخم واضح في العقد اللمفاوية الرقبية.

  • التهاب البلعوم في سياق الدفتريا : و هو نادر جداً حالياً و يتميز بأغشية رمادية فوق اللوزتين تمتد للأعلى نحو سقف الحنك , إضافة لبقية أعراض الدفتريا

  • التهاب البلعوم بفيروس الحلأ البسيط : و عادة ما يترافق مع حبوب الحرارة أو حبوب السخونة على الشفتين

  • التهاب البلعوم مع طفح جلدي : و هنا يجب التفكير بالحمى القرمزية الناجمة عند العقديات

ما هي أعراض المرض و كيف أعرف أن لدى طفلي التهاب بلعوم ؟

تختلف هذه الأعراض من طفلٍ لآخر و من عامل ممرض لآخر , يمكن للطفل المصاب بالتهاب البلعوم و التهاب اللوز أن يشكو من واحد او أكثر من الأعراض التالية :

  • ألم في الحلق عند البلع

  • ارتفاع درجة الحرارة

  • تعب عام و إعياء و نقص الشهية

  • زيادة سيلان اللعاب

  • تغير رائحة النفس و الفم

  • تضخم و ألم في العقد اللمفاوية تحت الفكين و الرقبية

  • قد يترافق التهاب اللوزات بالعقديات مع الم البطن بسبب التهاب العقد اللمفاوية المساريقية

  • بعض الحالات تترافق مع الإسهال و الإقياء

كيف يتم تشخيص التهاب البلعوم واللوزات عند الطفل ؟

يجب في كل الحالات استشارة الطبيب , و يتم بعد ذلك التشخيص  بالاستماع لقصة الطفل و القيام بفحص دقيق له ثم أخذ مسحة من اللوزات و البلعوم للتحري عن العقديات rapid strep tests , و في حال كانت هذه المسحة سلبية للعقديات تؤخذ لإجراء الزرع الجرثومي , و هو أهم خطوة في التشخيص لتحديد العلاج.

هل كل ألم في البلعوم بحاجة لمضاد التهاب أو مضاد حيوي ؟

يعود ذلك للطبيب , و يستطب إعطاء المضاد الحيوي في حال التأكد من أن سبب التهاب البلعوم هو جرثومي ( بأخذ مسحة و التحري السريع للجرثوم بواسطة الستريب للعقديات steptotest  ) , و يمكن عدم إعطاء المضاد الحيوي إذا ترافقت أعراض التهاب البلعوم مع الرشح و السعال البسيط  أو أعراض الأنفلونزا , لأن السبب الفيروسي يكون مرجحاً عندها , و في حال عدم إمكانية تحري مسحة البلعوم أو الشك فيمكن تناول المضاد الحيوي .

ما هي أسباب تكرر التهاب اللوزات و البلعوم عند الطفل ؟

غالباً ما يكون ادعاء الأهل بأن لوزات الطفل و بلعومه تلتهب كثيراً و بشكل متكرر , فيه الكثير من المبالغة لعدة أسباب  :

  1. ترافق الرشح و الزكام عند الاطفال مع ألم البلعوم دوماً و التهاب البلعوم أحياناً , و الرشح العادي هو أكثر مرض حاد يصيب الأطفال و حتى لدرجة 5 مرات أحياناً في فصل الشتاء الواحد .

  2. إفراط  بعض الأطباء في وضع تشخيص التهاب بلعوم ! عند فحص طفل لديه حرارة دون بؤرة واضحة ! مما يرسخ في ذهن الأهل أن لدى الطفل التهاب لوزات متكرر

  3. التهاب البلعوم و اللوزات الفيروسي هو الأكثر شيوعاً من بين أنواع التهاب البلعوم و هذا يمكن أن يتكرر عدة مرات في الستة , ولا يشكل التهاب اللوزات بالعقديات سوى 15 % من الحالات.

  4. لا يعتبر التهاب اللوزات متكرراً إلا عن حدوثه أكثر من خمس مرات في السنة الواحدة

  5. في حال التكرر الحقيقي لالتهاب اللوزات تكون العوامل المساعدة على هذا التكرر هي : الازدحام في المدرسة و المنزل , التدخين حول الطفل , عدم علاج التهاب بلعوم سابق بشكلٍ جيد , تضخم اللوزات و تشكل اللوزات الجرابية و حدوث التهاب اللوزات المزمن.

ما هي اختلاطات التهاب البلعوم ؟

و هي قليلة المشاهدة , و أكثر ما تشاهد في حالات التهاب البلعوم الجرثومية , و أهم هذه العقابيل هي :

  1. التهاب و تقيح و خراج العقد اللمفاوية تحت الفكين : و تكشف بكتلة و علامات الخراج و تجمع القيح

  2. الخراج خلف و جانب اللوزتين : و يكشف بسيلان اللعاب الغزير عند الطفل و عدم تحسنه و تغير نبرة صوته حيث يتكلم و كأنه يأكل بطاطا حارة

  3. متلازمة غريزل Grisel syndrome : و يهي عبارة عن خراج خلف اللوزة مع صعر ( تشنج الرقبة و ميلانها نحو جهة الخراج )

  4. الحمى الرثوية عند الاطفال (الروماتيزم الحاد ) في حال عدم علاج التهاب البلعوم بالعقديات

  5. التهاب الكبب والكلية التالي للعقديات

ما هو العلاج ؟

حالات التهاب اللوزات و البلعوم الفيروسية تعالج عرضياً بخافضات الحرارة و الإكثار من السوائل , و التهاب اللوزات الجرثومي بالعقديات يعالج بالبنسللين , ثلاث مرات يومياً و لمدة 10 أيام متواصلة ,

متى يجب استئصال اللوزات ؟

بشكلٍ عام , لا ينصح باستئصال اللوزات لأنها جزء هام من جهاز الدفاع عن الجسم , يمكن مشاهدة الحالات التي تستأصل فيها للوزات هنا في هذه الصفحة.

الدكتور رضوان غزال - last update 28.11.07

أنظر أيضاَ :

أمراض الأذن و الأنف و الحنجرة عند الأطفال

 
Google
 

الصفحة الرئيسية


سجل إعجابك بموقعنا على الفيسبوك :
 
شارك مع أصدقائك :
روابط مختارة :
الصفحة الرئيسية الموقع الجديد الإستشارات الطبية مكتبة الفيديو
مخططات النمو منتدى صحة الطفل تابعنا على الفيسبوك تابعنا على تويتر