أضرار المكيف على الاطفال



أضرار المكيف على الاطفال

هل يسبب المكيف الربو ؟

هل المكيف آمن للطفل ؟

ضرر و خطر المكيفات على الطفل

هل مكيفات الهواء ضارة أم آمنة للأطفال ؟

air conditioner and child health

يكون استخدام المكيف او تكييف الجو ضروريا في الجو الحار خاصة في فصل الصيف.

فجسم الإنسان و الطفل يعمل بشكل أمثل في الجو المعتدل المائل للبرودة قليلاً

و من المعروف أن المكيّفات تساعد على الوقاية من الطفح الجلدي الحراري عند الاطفال الرضع . كما تلعب دوراً أساسياً في تخفيف حدة الحرارة في المناخ الصعب، كما في موسم الصيف. وبما أن المكيّفات تساهم في جعل البيئة الحارة الجافة أو الرطبة أكثر اعتدالاً، فهي بذلك تقلّل من تفاقم بعض الأمراض الجلدية، مثل الأكزيما. و يساعد استخدام المكيّف الطفل على التأقلم مع الأجواء المناخية الحارة.
جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي أضرار المكيف او الكونديشنر على الأطفال ؟

لا يوجد ضرر حقيقي مثبت من استخدام المكيف او الكونديشنر على الأطفال إذا تم الاستخدام ضمن الشروط المناسبة , مع بعض الملاحظات :

يصبح المكيف او الايركونديشنر مصدراً للقلق حول صحة الطفل و الإنسان إذا لم تجرى للمكيف صيانة و تنظيف دوري.

تشير بعض الأبحاث إلى أن أنظمة المكيّفات قد تشجع على وجود بكتيريا الليجيونيلا.  مع أنها قليلة الحدوث.

و من الأعراض الخفيفة لمرض ليجيونير الذي تسببه بكتيريا الليجيونيلا:
جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

  • الصداع

  • التعب

  • ارتفاع درجة الحرارة

  • آلام في العضلات.

  • السعال

و في حالات اللوجيونيلا الشديدة، قد يصاب المريض بالتهاب رئوي.

من ناحية أخرى، نعرف أن الزكام يأتي من الفيروسات. وقد ربطت بعض الأبحاث (و هي غير مثبتة ) بين مكيّفات الهواء و ارتفاع احتمالات الإصابة بالزكام نظراً لأن المكيّفات:
جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

  • يمكن أن تنشر الفيروس في الأبنية.

  • يمكن أن تجفّف البطانة المخاطية في الأنف، ما يسهّل اختراق الفيروس الجسم و تكاثره.

علماً أن المكيفات الحديثة فيها الكثير من الخصائص الصحية.

لا تسبب مكيفات الهواء الربو , ولا تسبب نوب الربو عند مرضى الربو عادةً , و على العكس تماماً , فالمكيفات الحديثة تنقي الهواء من الغبار و غبار الطلع و بعض الجراثيم.

إلا إذا كان المكيف مهملاً كثيراً و لا يخضع للصيانة و التنظيف الدوري فقد يحمل في الهواء الكثير من الغبار و الجراثيم التي تهيج حساسية القصبات

فالمكيف سلاح ذو حدين بالنسبة لمرضى الربو : إما أن يكون مفيداً إذا كان حديثاُ مع صيانة دورية , أو ضاراً إذا كان قديماً و مهملاً دون صيانة

لا تساعد المكيفات على إزالة الدخان من المنزل. على العكس من ذلك، تساهم في نشر المواد الكيميائية في المكان. لذا، لا ينصح ابداً بالتدخين في غرفة مكيفة، أو في أية غرفة في المنزل، فالتدخين السلبي يزيد احتمالات إصابة طفلك بمتلازمة موت المهد المفاجئ. وإذا أردت أنت أو زوجك التدخين، اخرجا من المنزل لأن التدخين في غرفة أخرى قد ينشر المواد الكيميائية، والتي يستنشقها طفلك.
جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

نصائح يجب اتخاذها عند تشغيل المكيّف؟

هناك بعض الخطوات البسيطة التي يمكنك اعتمادها عند تشغيل المكيّف في المنزل، وخاصة في غرفة الطفل :
 

  • من الهام إبقاء طفلك في درجة حرارة مستقرة و ثابتة. فقد تمّ الربط بين الاختلاف الكبير في درجات الحرارة ومتلازمة موت المهد المفاجئ.

  • يستحسن ألا تخرجي طفلك مباشرة من جو الغرفة المعتدل إلى الحرارة الخارجية المرتفعة. يمكنك إقفال المكيّف قبل فترة من إخراج الطفل من غرفة المكيف

  • من الهام ألا تعرّضي طفلك إلى درجات حرارة شديدة البرودة لأنه سيستخدم السعرات الحرارية والدهون المخزّنة في جسمه لكي يبقى دافئاً.

  • يُنصح بإبقاء غرفة الطفل على حرارة تترواح حوالي 21 درجة مئوية (و ليس المكيف الذي ينصح عادة بوضعه على 25 درجة او أقل في الحر حسب حرارة المكان )

  • تفقدي حرارة طفلك عبر تحسس بطنه؛ يجب أن يكون دافئاً وليس بارداً ولا حاراً.

  • لا تضعي طفلك مباشرة تحت هواء أو تيار المكيّف أو المروحة و إنما في جهة أخرى من الغرفة بحيث لا يتعرض للهواء البارد مباشرةً

هل هناك طريقة أخرى لتبريد غرفة الطفل غير المكيّف في غرفة طفلي؟

يمكن الحفاظ على برودة جسم الطفل بوضع منشفة رطبة حول مهده أو سريره ، أو من خلال إعطائه حماماً دافئاً و ليس حاراً، أو بوضع قطعة قماش مبللة على جسمه اوقات الحر او بعد التعرض للشمس الحارة ,و قد تفيد المروحة في الحر المعتدل
اعرفي أن طفلك حساس على الحرارة و قد يصاب بالسخونة المفرطة بسرعة. ومن علامات الإصابة بالسخونة المفرطة:
 

  • الهياج

  • الارتخاء

  • جفاف البشرة

  • تبليل عدد قليل من الحفاضات (قلة البول )

  • انخفاض في منطقة اليافوخ الامامي للرأس

  • لا تترك الطفل في السيارة في الحر مهما كانت الظروف : فترك الطفل في سيارة مغلقة خلال الحر الشديد قد يسبب وفاة الطفل خلال دقائق !

احرصي دائماً على إرضاع طفلك الكثير من الحليب أو اللبن لتجنّب إصابته بالجفاف. ولا توجهي المكيّف أو المروحة مباشرة إلى طفلك واتركيها تتحرك....الدكتور رضوان غزال MD, FAAP-  جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 1/8/2015. مصدر المعلومات : babycenter.com