متلازمة كريغلر نجار و متلازمة أرياس



متلازمة كريغلر نجار - Crigler-Najjar Syndrome

تخيل أن طفلاً يحتاج للمعالجة الضوئية مدى الحياة !! هذا هو حال مرضى النمط 1 من متلازمة كريغلر نجار

تسميات أخرى للمرض : داء كرغلر نجار - مرض كريغلر نجار - متلازمة أرياس ( Synonyms: Crigler-Najjar disease, Arias' syndrome (type 2 Crigler-Najjar syndrome)

ما هي متلازمة كريغلر نجار ؟

متلازمة كريغلر نجار هي مرض وراثي نادر المشاهدة حيث لا توجد سوى مئات الحالات منه  في العالم , و ينجم عن عيب خلقي في استقلاب مادة البيليروبين بسبب غياب خميرة أو أنزيم أسمه غلوكورونيل ترانسفيراز enzyme glucuronyl transferase , مما يسبب عجزاً في ربط و طرح مادة البيليروبين , و يتوضع العيب الوراثي للحالة على الذراع الطويل للصبغي 2 , و هناك نوعان من المتلازمة , النوع الأول و هو يورث بصفة جسمية متنحية , و يصاب الأطفال المولودون بهذا النمط بارتفاع شديد في قيم مادة البيليروبين  unconjugated hyperbilirubinaemia ( البيليروبين هي المادة المسؤولة عن يرقان الطفل حديث الولادة ) , و أكثرهم يموتون بسبب اليرقان النووي خلال السنة الأولى من العمر , و قليل من هم يعيش لعمر الكبار و تتضمن معالجة النمط الأول تطبيق العلاج الضوئي و زرع الكبد , و النوع الثاني من متلازمة كريغلر نجار يورث بصفة جسمية سائدة و هو نوع جزئي من المرض , و يكون ارتفاع البيليروبين في النمط الثاني أقل خطورةً من النمط الأول , و يعيش المصابون حياة طبيعية دون مشاكل عصبية , و يعالج النمط الثاني بالفينوباربيتال بجرعة 1.5 إلى 2 ملغ لكل كغ من وزن الطفل 3 مرات كل يوم و الذي قد يخفف حالة الطفل .

هل متلازمة  كريغلر نجار مرض منتشر و كثير المشاهدة  Epidemiology  ؟

لا , فالمرض نادر جداً جداً , و نسبة الحدوث الحقيقية غير معروفة , و لم تسجل سوى بضع مئات من الحالات في العالم حتى الآن , و يبقى النمط 2 أكثر انتشاراُ من النمط 1

النمط الأول من متلازمة كريغلر نجار Type 1 :

و هو نمط نادر جداً , و يورث بصفة جسمية متنحية , و أول ما يتظاهر المرض بيرقان الطفل حديث الولادة و حيث يكون هذا اليرقان شديداً جداً و تتراوح قيم البيليروبين ما بين 20 إلى 45 ملغ , و يؤدي إلى اليرقان النووي (ترسب مادة البيليروبين في النوى القاعدية في الدماغ ) و تنتهي الحالة بالوفاة خلال السنة الأولى أو الثانية من الحياة , و لا يفيد دواء الفينوباربيتال في هذا النمط من مرض كريغلر نجار , و تكون فعالية غياب خميرة أو أنزيم غلوكورونيل ترانسفيراز enzyme glucuronyl transferase غائبة تماما , و لا تشاهد مادة bilirubin glucuronides في الصفراء . و إذا لم يعالج النمط 1 فالوفاة أكيدة و قبل عمر السنتين بسبب اليرقان النووي ,

النمط الثاني من متلازمة كريغلر نجار أو متلازمة أرياس ( Type 2 (Arias' syndrome   :

و هو نمط نادر جداً أيضاً و لكنه أكثر حدوثاً من النمط 1 , و يورث بصفة جسمية متنحية , و تبلغ نسبة البيليروبين في حالات يرقان حديث الولادة من 6 إلى 20 ملغ , و يستمر وجود اليرقان خلال الطفولة دون تأذي الدماغ , و يفيد دواء الفينوباربيتال في إنقاص نسبة اليرقان بنسبة 30 % , و تشاهد مادة bilirubin glucuronides في الصفراء , و يتظاهر النمط 2 كالشكل التالي : قد يحدث اليرقان خلال الشهر الأول من العمر أو في الطفولة أو بشكل متأخر , و قد يزداد اليرقان في حالات الإنتان والالتهاب أو التخدير أو تناول بعض الأدوية , و نادراً ما يتأذى الدماغ بسبب النمط 2 و لكن قد يحدث هذا التأذي بسبب إنتان الدم أو بعض الأدوية .

كيف يتم تشخيص متلازمة كريغلر نجار ؟

  1. يتم الشك بالحالة بعد الولادة عند حدوث يرقان شديد

  2. و يكون اليرقان على حساب ارتفاع البيليروبين غيرا لمباشر , unconjugated (indirect) bilirubin

  3. و تصل أرقام البيليروبين حتى 17 إلى 50 ملغ في النمط 1 و حتى 6 إلى 22 ملغ في النمط 2

  4. و في النمط 2 ترتفع قيم البيليروبين في حالات انحلال الدم و الأمراض و تناول بعض الأدوية

  5. تكون تحاليل الكبد طبيعية

  6. عيار خميرة الـ غلوكورونيل ترانسفيراز enzyme glucuronyl transferase ممكن ولكنه مكلف و غير متوفر

  7. لا يفيد الفينوباربيتال في علاج النمط 1 و ينقص قيم اليرقان بنسبة 30 % في النمط 2

ما هي الأمراض التي يمكن أن تشبه متلازمة كريغلر نجار (التشخيص التفريقي ) ؟

يمكن للكثير من الأمراض التي تسبب يرقان الطفل حديث الولادة أن تشابه مرض كرغلر نجار مثل :

  • متلازمة جيلبرت Gilbert's syndrome

  • انحلال الدم

  • يرقان الطفل حديث الولادة المرافق للإرضاع الوالدي

  • التهاب الكبد

ما هو علاج متلازمة كريغلر نجار ؟

علاج النمط 1 من  متلازمة كريغلر نجار :

  1. يجب علاج فرط البيليروبين مبكراً تجنباً لليرقان النووي , و العلاج يكون بتبديل دم الطفل حديث الولادة

  2. تطبيق المعالجة الضوئية لكامل الجسم و لفترات طويلة

  3. يمكن أن تفيد فوسفات الكالسيوم أيضاً في زيادة طرح البيليروبين

  4. في النهاية معظم المصابين سيحتاجون لزرع الكبد و هو العلاج الشافي الوحيد و أفضل متبرع لزراعة الكبد هو القريب الحي , و البعض ينصح بزرع الكبد المبكر

  5. هناك تجارب و دراسات حالية على مركب  tin-mesoporphyrin لعلاج فرط البيليروبين دون علاج الخلل الأنزيمي

  6. العلاج المستقبلي قد يكون العلاج بالجينات Gene therapy

علاج النمط 2 من  متلازمة كريغلر نجار :

  • لا يحتاج هذا النمط للعلاج في أكثر الحالات

  • يمكن إعطاء الطفل الفينوباربيتال لحالات فرط البيليروبين المستمرة

  • يجب تجنب الأدوية التي تزيح البيليروبين غير المباشر من البروتين المرتبط به مما يسبب ارتفاعه مثل : البنسلين , السلفا  و الساليسيلات.

  • خلال نوب فرط البيليروبين يجب تطبيق العلاج الضوئي لكامل الجسم أو تبديل الدم لمنع تأذي الدماغ

ما هو مستقبل الطفل المصاب بمتلازمة كريغلر نجار ؟

في حال عدم معالجة الطفل فسيحدث لديه فرط بيليروبين و يرقان نووي و اعتلال دماغ  و قد تحدث الوفاة في النمط 1 من المتلازمة

مستقبل الطفل المصاب بمتلازمة كريغلر نجار من النمط 1 :

  1. للأسف أن المستقبل أو الإنذار سيء و أكثر الأطفال يموتون خلال أول سنتين من العمر في حال التأخر بالتشخيص و العلاج

  2. تشاهد حالات من الناجين من المرض مع التشخيص المبكر و العلاج المبكر بتبديل الدم و المعالجة الضوئية و زرع الكبد و قد يعيش هؤلاء حتى المراهقة أو أكثر

  3. المشكلة في العلاج الضوئي المستمر هو تعطيل الطفل والمراهق عن ممارسة الحياة الطبيعية , و الحل الأمثل هو زرع الكبد

  4. معدل حياة المصابين بعد زرع الكبد لا يزال مقبولاً حتى الآن Long-term survival after transplantation seems to be fairly good

مستقبل الطفل المصاب بمتلازمة كريغلر نجار من النمط 2 :

يعيش الأطفال المصابين بالنمط 2 من متلازمة كريغلر نجار حياةً طبيعية أو شبه طبيعية ...الدكتور رضوان غزال - MD, FAAP, FEAP - آخر تحديث 6/2/2010


Document references المصادر
  1. OMIM; On-line Mendelian Inheritance in Man. Crigler-Najjar Syndrome, Type 1.; Genetic detail
  2. OMIM; On-line Mendelian Inheritance in Man. Crigler-Najjar Syndrome, Type 2.; Genetic detail
  3. Roy PK, Othman M, Pigazzi A et al; Crigler-Najjar Syndrome. eMedicine, August 2006.
  4. Lucey JF, Suresh GK, Kappas A; Crigler-Najjar syndrome, 1952-2000: learning from parents and patients about a very rare disease and using the internet to recruit patients for studies. Pediatrics. 2000 May;105(5):1152-3.
  5. Al Shurafa H, Wali S, Chehab MS, et al; Living-related liver transplantation for Crigler-Najjar syndrome in Saudi Arabia. Clin Transplant. 2002 Jun;16(3):222-6. [abstract]
  6. Schauer R, Lang T, Zimmermann A, et al; Successful liver transplantation of two brothers with crigler-najjar syndrome type 1 using a single cadaveric organ. Transplantation. 2002 Jan 15;73(1):67-9. [abstract]
  7. van der Wegen P, Louwen R, Imam AM, et al; Successful treatment of UGT1A1 deficiency in a rat model of Crigler-Najjar disease by intravenous administration of a liver-specific lentiviral vector. Mol Ther. 2006 Feb;13(2):374-81. Epub 2005 Dec 5. [abstract]
  8. Seppen J, Bakker C, de Jong B, et al; Adeno-associated Virus Vector Serotypes Mediate Sustained Correction of Bilirubin UDP Glucuronosyltransferase Deficiency in Rats.; Mol Ther. 2006 Mar 30;. [abstract]