تبول الطفل أثناء النوم



تبول الطفل أثناء النوم

التبويل في الفراش

بول الفراش خلال النوم

تبول الطفل ليلاً

طفل يبول على نفسه في الليل

طفل لا يضبط البول أثناء النوم

سلس البول الليلي

Bedwetting

التبول اللاإرادي عند المراهقين و المراهقات

التبول اللاإرادي في الليل عند الأطفال

عدم استمساك البول ليلاً  للأطفال

Enuresis

يجب التفريق ما بين بول الفراش الليلي عند الأطفال و المراهقين ، و الذي يكون عادة سليماً و مؤقتاً ، و التبول أو تسريب البول النهاري و الذي قد يكون له سبباً عضوياً (مرض في الجهاز البولي ).

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هو بول الفراش خلال النوم أو تبول الطفل و المراهق ليلاً ؟

بول الفراش او تبول الطفل و هو نائم هو عدم الاستمساك البولي الليلي في العمر الذي يكون في معظم الأطفال قد استمسكوا البول .أي هو التمرير الغير إرادي للبول أثناء النوم في عمر أكثر من 5 سنوات . إن تبويل الفراش الليلي هو أكثر حدوثاً من تبول الطفل على نفسه نهاراً .

 

يشير مصطلح بول الفراش الليلي البدئي للطفل الذي لم يصبح مستمسكاً للبول ليلاً مطلقاً منذ الولادة و هو الآن بعمر أكبر من 6 سنوات.

يشير تعبير بول الفراش الليلي الثانوي للطفل الذي نظيفاً و لا يبول على نفسه في الليل على الأقل لمدة 3-6 أشهر على الأقل و من ثم أصبح غير مستمسك للبول و يبول على نفسه في الليل ثانيةً من جديد

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي أسباب تبول الطفل و المراهق أثناء النوم؟

إن التبويل الفيزيولوجي الليلي في الفراش هو مشكلة شائعة في الصبيان أكثر م نالبنات و غالباً ما يكون ذا نموذج عائلي (أي أن هناك وراثة في الحالة )

معظم حالات بول الفراش الليلي و تبول الطفل أثناء النوم هي حالات فيزيولوجية (طبيعية و مؤقتة ) و تحدث على الأقل مرة كل شهر تقريباً لدى 20% من الأطفال بعمر 5 سنوات و لدى 10% من الأطفال بعمر 6سنوات .

و معظم حالات بول الفراش الليلي و تبول الطفل أثناء النوم تكون ناجمة عن النوم العميق و ليس عن مشاكل بولية أو مرض في البول , و حالات قليلة جداً تكون بسبب مشكلة في جهاز البول.

و أهم أسباب بول الفراش الليلي و تبول الطفل أثناء النوم هي :

  1. حالات فيزيولوجية (طبيعية و مؤقتة ) حتى عمر 5 أو 6 سنوات

  2. النوم العميق و الثقيل

  3. التهاب البول و إنتان المجاري البولية

  4. الإمساك و احتباس البراز في الكولون بجانب المثانة

  5. مرض فرط النشاط و نقص الانتباه : الأطفال الذين لديهم تناذر الإلحاح قد نجد لديهم حالة القرفصاء، تكرر التبويل،و الإلحاح 

  6. الداء السكري أو مرض السكر : و يشاهد هنا بوال و سهاف لدى الطفل و المراهق (كثرة العطش و زيادة كمية البول )

  7. البيلة التفهة أو البوال التفه : و يشاهد هنا بوال و سهاف لدى الطفل و المراهق (كثرة العطش و زيادة كمية البول )

  8. المثانة العصبية : و هنا تشاهد الأعراض أو العلامات العصبية الأخرى ، بالإضافة للشذوذات على الخط المتوسط

  9. نوب انقطاع النفس أثناء النوم و يشاهد هنا الشخير أو التنفس الفموي أو تضخم اللوز الشديد

  10. الحالب الهاجر : و هو نادر الحدوث و يسبب تنقيط بول مستمر ليلي نهاري

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

هل هناك فحوص مخبرية أو صور شعاعية ضرورية في حالة تبول الطفل و المراهق أثناء النوم؟

عادةً لا , ليس هناك فحوص مخبرية أو صور شعاعية ضرورية في حالة تبول الطفل أثناء النوم , لأن أكثر حالات تبول الطفل أثناء النوم هي حالات فيزيولوجية (طبيعية و مؤقتة ) سببها النوم العميق و الثقيل , و حالات نادرة يكون سببها مرض ما يتطلب بعض الفحوص

و على كل حال كل الأطفال الذين لديهم بول فراش يجب أن يجرى لهم فحص بول كامل، مع فحص مجهري و زرع بحسب الاستطباب من أجل استبعاد التهاب البول كسبب لحالة بول الفراش.

و الأطفال الذين لديهم بول فراش لأسباب أخرى قد يكونون مؤهبين للإصابة بإنتان السبيل البولي .

قد تشاهد كريات الدم الحمراء في حالة انسداد الإحليل أو الاستسقاء الكلوي، و يمكن أن تكون البيلة الغلوكوزية (وجود السكر في البول ) عائدة للداء  السكري.

إن عينة البول الصباحية و التي تكون كثافتها النوعية >أو= 1,015تستبعد البيلة التفهة  أو مرض البوال التفه.

المثانة العصبية للأطفال : قد تتطور المثانة العصبية كنتيجة لآفة تصيب الجملة العصبية المحيطية. يجب أن يتضمن الفحص العصبي المتأني عند الطفل الذي يشك بوجود مثانة عصبية لديه فحص القوة، المقوية، الحس، و المنعكسات في الطرفين  السفليين، و التقلص الشرجي anal wink، يجب فحص العمود الفقري القطني العجزي لتحري خصلات الشعر، الوهدات، الكتل، أو الموجودات الجلدية الأخرى، و التي يمكن  أن تظهر خلل الرفائية الشوكية. تبدي الصورة الشعاعية للمثانة و الإحليل أثناء التبويل مثانة تربيقية مع مظهر شجرة عيد الميلاد، أو ذيل الفرس، و يجب إجراء التصوير بالرنين المغناطيسي MRI لتحري شذوذات النخاع الشوكي عندما لا نستطيع تحديد سبب المثانة العصبية .

نادراً ما يكون التبويل في الفراش ليلاً عائدا لسبب عضوي (مرض في الجسم و ليس تأخر فيزيولوجي طبيعي في السيطرة على التبول الليلي ) و وجود أحد الاعراض التالية يدعو للشك بوجود سبب عضوي وراء التبويل في الفراش ليلاً :

  • صعوبة و عسرة التبويل

  • تواتر التبويل (كثرة التبول نهاراً و ليلاً)

  • الإلحاح (الحاجة للعودة للحمام بعد فترة قصيرة م نالتبول )

  • كثرة التبويل نهاراً

  • السهاف (كثرة العطش و شرب الماء )

  • البوال (زيادة كمية و عدد مرات التبول )

  • أذية الجملة العصبية المركزية (رض على الدماغ او النخاع... )

  • الإمساك أو احتباس الغائط

  • الترطيب الثابت (تسريب البول المستمر )

  • العلامات أو الأعراض العصبية

  • أو التيار البولي الشاذ (خروج بول دقيق او مشطور )

في الأطفال الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم، و الذي يتم اقتراحه من خلال الشخير الشديد و التنفس الفموي الإجباري، فيمكن أن يحدث الترطيب أثناء نوبة انقطاع النفس اليومي (أثناء النوم). يتم إثبات التشخيص بالصورة الشعاعية الجانبية للعنق و دراسة النوم. يجب الأخذ بعين الاعتبار الإحالة لطبيب الإذن أنف حنجرة في حال الشك بوجود نوب توقف تنفس و تضخم اللوز و قد يستفيد هؤلاء الأطفال والمراهقين من استئصال اللوز في علاج سلس البول الليلي.

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هو علاج تبول الطفل و المراهق أثناء النوم؟

لا حاجة لعلاج تبول الطفل أثناء النوم إذا كان عمر الطفل أقل من 5 سنوات , إلا في حالات تبول الطفل أثناء النوم الثانوية عند وجود مرض ما كسبب للحالة :

  1. فيعطى الطفل مضاد للديدان في حال وجود ديدان الحرقص

  2. و يعالج الإمساك إن وجد

  3. و يعالج التهاب مسالك البول بالمضاد الحيوي في حال وجود التهاب البول

  4. قد يستفيد الأطفال و المراهقين من استئصال اللوز في علاج سلس البول الليلي الناجم عن نوب توقف التنفس أثناء النوم

  5. يعالج أي سبب آخر إن وجد وراء تبول تبول الطفل أثناء النوم

أما تبول الطفل و المراهق البدئي أثناء النوم ما بعد عمر 5 أو 6 سنوات فيعالج كما يلي :

يجب البدء بالعلاج السلوكي أو التدريبات دوماً و التي تشمل :

  • امتناع الطفل عن تناول السوائل مساءً خاصة الكولا و الشاي و المته و القهوة

  • تدريب الطفل على زيادة سعة المثانة نهاراً من خلال الوقوف امام التواليت و العد حتى 10 او 20 قبل الدخول لافراغ البول نهاراً

  • وضع جدول الشمس والغيوم (اضغط هنا لمشاهدة و طباعة الجدول ) ليرسم الطفل الشمس عندما لا يبلل الفراش و يرسم الغيمة عندما يبلل الفراش

  • منح الطفل مكافأة في كل مرة يستيقظ دون تبليل الفراش و يرسم الشمس

  • عدم معاقبة او توبيخ الطفل في حال التبول ليلاً

يمكن البدء بإعطاء بعض الأدوية في حال فشل التدريبات السابقة و أهم الأدوية المستخدمة في علاج علاج تبول الطفل و المراهق أثناء النوم هي :

  1. الاميبرامين : و قد تراجع استخدامه كثيرا حالياً

  2. الاوكسيبوتينين : و قد يسبب آثار جانبية مثل التوهج و الاحلام

  3. حبوب المنيرين : و هي مفيدة و تعمل عمل الهرمون المضاد للادرار ADH

و يفيد كثيراً استخدام منبه او جرس الإيقاظ عند الأطفال الكبار و المراهقين (اضغط هنا لمزيد من التفاصيل حول منبه التبول الليلي ) و هو منبه صغير موصول بقطعة حساسة للسوائل توضع تحت الثياب الداخلية للطفل او المراهق عند فتحة الول بحيث تصدر إشارة للجرس ليرن عند او نقط للبول مما يجعل الطفل يستيقظ ليفصل الجهاز و يذهب للحمام , و مع تكرار العملية يستطيع الطفل و المراهق الاستيقاظ قبل أن يرن الجرس ...الدكتور رضوان غزال MD, FAAP - مصدر المعلومات Pediatric Decision making Strategies 2008 - جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث8/4/2014