أسباب ضعف السمع عند الأطفال و الرضع



أسباب ضعف السمع عند الأطفال و الرضع

Causes of Hearing Loss in Children

سبب ضعف و نقص سمع الطفل حديث الولادة

child Hearing impairment causes

مسببات نقص و ضعف السمع التوصيلي للأطفال

أسباب فقد السمع الحسي العصبي الولادي الخلقي

 

ما هي أسباب ضعف السمع عند الأطفال و الرضع ؟

لتحديد أسباب ضعف و نقص السمع عند الأطفال و الرضع يجب أولاً معرفة أنواع ضعف و نقص السمع عند الأطفال و الرضع

ما هو أنواع و أنماط نقص أو ضعف السمع عند الأطفال و الرضع ؟

يمكن أن يكون نقص السمع عند الأطفال و الرضع من منشأ محيطي (بسبب اصابة الأذن الوسطى مثلاً ) أو مركزي ( بسبب اصابة العصب السمعي مثلاً ).

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ضعف و نقص المحيطي أو التوصيلي عند الأطفال و الرضع :

يحدث نقص السمع المحيطي بشكل شائع بسبب سوء وظيفة نقل الصوت من خلال الأذن الخارجية أو الوسطى أو باضطراب وظيفة تحويل الطاقة الصوتية إلى سيالة عصبية في الأذن الداخلية و العصب الثامن .

قد يكون نقص السمع المحيطي توصيلياً , عصبياً حسياً أو مختلطاً إن النمط التوصيلي هو أشيع نمط لنقص السمع في الأطفال , و يحدث عندما توجد إعاقة فيزيائية لنقل الصوت عبر الأذن الخارجية أو الأذن الوسطى أو كلتيهما .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ضعف و نقص السمع الحسي العصبي أو المركزي عند الأطفال و الرضع :

يحدث نقص السمع الحسي العصبي في حال تخرب أو سوء تطور بنى الأذن الداخلية و كذلك آفات الجزء السمعي للعصب الثامن . إن اشتراك نقص السمع التوصيلي و الحسي العصبي , يشكل نقص السمع المختلط . إن نقص و عدم و ضعف السمع الذي ينشأ على امتداد الجهاز العصبي المركزي السمعي من القسم القريب للعصب الثامن و حتى القشرة الدماغية تسمى بشكل عام نقص السمع المركزي (و تسمى أيضاً ما بعد حلزونية ) . هذه الأسباب لنقص السمع نادرة عند الأطفال .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

أسباب ضعف و نقص السمع المحيطي أو التوصيلي عند الأطفال و الرضع :

  1. التهاب الأذن الوسطى المزمن أو المصلي أو انصباب الأذن المزمن عند الأطفال و الرضع: و هنا يكون ضعف و نقص السمع المحيطي أو التوصيلي عند الأطفال و الرضع متردد أو يصبح دائم إذا لم تعالج الحالة , و يعتبر التهاب الأذن الوسطى المزمن أو المصلي أو انصباب الأذن المزمن عند الأطفال و الرضع أهم سبب لحالة ضعف و نقص السمع المحيطي أو التوصيلي عند الأطفال و الرضع , و سبب حدوث ضعف و نقص السمع في حالة التهاب الأذن الوسطى المزمن أو المصلي أو انصباب الأذن المزمن عند الأطفال و الرضع هو عدم قدرة عظام الأذن الوسطى على نقل الأصوات بسبب وجود السائل اللزج في تجويف الأذن الوسطى.

  2. التهاب الأذن الوسطى الحاد عند الأطفال و الرضع: و هنا يكون ضعف و نقص السمع المحيطي أو التوصيلي عند الأطفال و الرضع عابراً و مؤقتاً و مرافقاً لحالة التهاب الأذن الوسطى الحاد بسبب تجمع السائل الالتهابي المؤقت في الأذن الوسطى

  3. انثقاب غشاء الطبل أو طبلة الأذن المزمن الكبير

  4. تجمع صمغ او صملاخ الأذن او السدادة الصملاخية , و هي تسبب نقص سمع بسيط و يعالج بسحب الصملاخ أو غسيل الأذن

  5. الرشح و الزكام الحاد : بسبب احتقان الأذن المؤقت المرافق للرشح و الزكام

  6. الحساسية المزمنة في الأنف و تضخم اللحميات و الناميات

  7. وجود تنخر او نخر في عظام الأذن الوسطى و هو نادر عند الأطفال و الرضع

  8. تصلب الأذن الوسطى : و هو نادر عند الأطفال و الرضع

  9. وجود جسم غريب كبير في مجرى السمع : خرزة , قطعة مكسرات...

  10. تشوهات مجرى السمع , مثل انسداد و ضيق مجرى السمع و هي حالة نادرة

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

أسباب ضعف و نقص السمع الحسي العصبي عند الأطفال و الرضع sensorineural hearing loss :

  • انعدام أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي الولادي أو الخلقي بسبب الوراثة : حالة وراثية

  • انعدام أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي الولادي أو الخلقي بسبب التهابات الجنين داخل الرحم خلال الحمل

  • انعدام أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي الولادي أو الخلقي بسبب اصابة الجنين بفيروس الحصبة الألمانية

  • انعدام أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي الولادي أو الخلقي بسبب اصابة الجنين بفيروس سي إم في CMV

  • انعدام أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي الولادي أو الخلقي بسبب اصابة الجنين بفيروسالهربس

  • انعدام أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي الولادي أو الخلقي بسبب الخداج و الولادة المبكرة و نقص وزن الولادة الشديد

  • انعدام أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي الولادي أو الخلقي بسبب انحلال الدم الشديد عند الجنين

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي عند الطفل بسبب اصابة الام بالداء السكري خلال الحمل

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي عند الطفل بسبب اصابة الام بحالة الانسمام الحملي

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي عند الطفل بسبب تنال و الأم بعض الأدوية السامة و الضارة

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد إصابة الطفل بحالة نقص الاوكسجين

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي في متلازمة داون أو المنغولية

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي في متلازمة أوشر Usher syndrome

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي في متلازمة تريشر كولينز Treacher Collins syndrome

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي في متلازمة كروزون Crouzon syndrome

  • ضعف و نقص السمع الحسي العصبي في متلازمة البورت Alport syndrome

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد التهاب السحايا الجرثومي

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد إصابة الطفل بحالة التهاب الدماغ

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد إصابة الطفل بمرض الحصبة

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد إصابة الطفل بمرض جدري الماء أو أبو خريون

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد إصابة الطفل بالنكاف او مرض ابو كعب او ابو دغيم

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد إعطاء الطفل بعض الادوية السامة للسمع و العصب السمعي

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد إصابات الدماغ الرضية عند الطفل : بعد السقوط على الرأس مثلاً

  • قد يحدث فقد أو ضعف و نقص السمع الحسي العصبي بعد تعرض الطفل للضجيج الطويل الأمد..الدكتور رضوان غزال MD, FAAP - جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 7/7/2014

 

 مصدر المعلومات :References

  1. Dhooge, I.J. (2003). Risk factors for the development of otitis media. Current Allergy and Asthma Reports, 3: 321–325.

  2. National Institute on Deafness and Other Communication Disorders. (2002). Otitis media (ear infection) (NIH Publication No. 974216). Bethesda, MD: Author.

  3.  Alsarraf, R., Jung, C.J., Perkins, J., Crowley, C. & Gates, G.A. (1998). Otitis media health status evaluation: A pilot study for the investigation of cost-effective outcomes of recurrent acute otitis media treatment. Annals of Otology, Rhinology and Laryngology, 107: 120–128.

  4. Canalis, R.F., & Lambert, P.R. (2000). The ear: Comprehensive otology. Philadelphia: Lippincott Williams & Wilkins. - See more at:

  5. http://www.asha.org/public/hearing/Causes-of-Hearing-Loss-in-Children/#sthash.7JfUNwox.dpuf