علاج حساسية الأطفال و الرضع



علاج حساسية الأطفال و الرضع

مبادئ معالجة التحسس عند الطفل و الرضيع

child atopy cure

أسس علاج الحساسية و الأكزيما عند الأطفال والرضع

 Principles of Allergy Treatment in Children

الأدوية المضادة للتحسس و الربو للأطفال

أدوية حساسية و ربو و أكزيما الأطفال

يعتمد التدبير الناجح للاضطرابات الأرجية على مبادئ أربعة و هي :

  1. تجنب المهيجات أو المستأرجات (تجنب المواد المثيرة للحساسية  )

  2. المعالجة الدوائية : الأدوية المضادة لحساسية الأطفال و الرضع

  3. المعالجة المناعية (انقاص التحسس، إزالة الحساسية )

  4. الوقاية .

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

أولاً : تجنب المهيجات أو المستأرجات (تجنب المواد المثيرة للحساسية ):

يشكل حذف أو تجنب المستأرجات ذات الصلة بالسريريات حالما يتم تحديدها من خلال القصة أو الاستعمال العقلاني للاختبارات الجلدية الأرجية، كل ما ينبغي فعله في الكثير من الأمراض التي يتواسط الــ IgE حدوثها.

فالطفل الذي يتحسس من البيض يجب أن يتجنب تناول البيض .... , و الطفل الذي يتحسس من غبار الطلع يجب أن يتجنب التعرض لغبار الطلع


 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ثانياً : المعالجة الدوائية : الأدوية المضادة لحساسية الأطفال و الرضع

الأدوية الأدرينالية الفعل Adrenergics:

تتحد هذه العوامل مع المستقبلات إلفا و بيتا على سطوح الخلايا، و بوجود استثناءات متعددة تسبب الأدوية التي تؤثر على المستقبلات إلفا، استجابات فيزيولوجية منطوية على الاستثارة(التضيق الوعائي) فيما تحدث الأدوية المؤثرة على المستقبلات بيتا استجابات مثبطة( التوسع القصبي).

تقسم مستقبلات بيتا إلى مستقبلات بيتا 1و مستقبلات بيتا 2.

و تملك المستقبلات بيتا 1 ألفة (ميل للتأثر ) متساوية تقريباً تجاه الإبي نفرين والنور إبي نفري، فيما تملك المستقبلات بيتا 2 تجاه الإبي نفرين ألفة تعادل عشرة أضعاف  مثيلتها مقارنة مع النورإبي نفرين.

و يمكن للعوامل ذات الفعالية الانتقائية لمستقبلات بيتا2( الإيزوتارين، الميتابروتيرينول، التبربوتاين،ألبوتيرول، الفينوتيرول، البيربوتيرول، السالميترول) أن تؤدي إلى التوسع القصبي في مرضى الربو دون أن تحدث زيادة ذات شأن في معدل عمل القلب و الذي يمكن أن يحدث باستخدام الإيزوبروتيرينول أو الإبينفرين لأن هذين الدوائين ينبهن مستقبلات بيتا 1 القلبية معا مما يؤدي لتسرع القلب.

تم تصنيف المستقبلات أدرينالية الفعل إلفا إلى تحت نمطين: ألفا 1 و ألفا 2، و لهما توزع واسع، و تتواسطان تأثيرات مختلفة.

و من شأن تنبيه المستقبلات إلفا1 أن يسبب تقلصات في العضلة الملساء في السبيل التنفسي.

تتضمن الأدوية الأدرينالية الفعل الكاتيكولامينات (الإبي نفرين، الإيزوإيتارين، الإيزوبروتيرنيول،والبيتولتيرول )و اللاكاتيكولامينات(الإيفدرين،ألبوتيرول، ميتابروتيرينول،السالميترول، التربوتالين، البيربوتيرول،البروكاتيرول،الفينوتيرول).

و يتم تعطيل المجموعة السابقة عي نحو عاجل بالإنزيمات الموجودة في السبيل المعدي المعوي و الكبد،و بالتالي، فإن استخدام الإبي نفرين و الإيزوبروتيرنيول مقتصر على الإعطاء زرقاً بصورة كبيرة و كذلك إنشاقا، و تطبيقا موضعياً على الأغشية المخاطية. و يملك الإيفدرين، و هو المركب الأقدم من محاكيات الودي اللاكاتيكولامينية، فعالية ضعيفة نسبيا منبهة لمستقبلات بيتا و يسبب بصورة متكررة آثارا جانبية غير مواتية بما في ذلك زيادة النشاط و الأرق و الهيوجية و الصداع.

أما العوامل اللاكاتيكولامينية الأحدث عهداً مثل الالميتابروتيرينول، التيربوتالين، الألبوتيرول، و التي يمكن أن تعطى فمويا أيضا فتملك فترة من الفعل أطول نوعا ما (حتى6ساعات) من الإبي نفرين(4ساعات) و تملك فعالية انتقائية نسبياً على المستقبلات بيتا2 في المسالك الهوائية مع تأثرات أقل من الناحية القلبية الوعائية من الإيزوبروتيرينول والإبي نفرين خاصة عندما تعطى انشاقا.

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

و قد تتضمن التأثيرات و الآثار الجانبية غير المواتية للأدوية أدرينالية الفعل:

  1. الرعاش العضلي الهيكلي

  2. التنبيه القلبي

  3. تفاقم عوز الأوكسجين

  4. زيادة انسداد السبيل الهوائي

  5. الصداع و وجع الرأس

  6. الأرق

  7. الهيوجة

  8. الغثيان

  9. الإقياء

  10. الألم الشرسوفي (فوق المعدة )

  11. التبيغ أو التوهج

  12. فرط و ارتفاع سكر الدم

  13. نقص بوتاسيوم الدم

  14. التحمل (تحت التحسس، الحران).

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

التيوفيللين Theophyllineفي علاج حساسية الأطفال:

 و هو عامل علاجي مستخدم لتدبير الربو الحاد والمزمن , و لا تعرف آلية عمل التيوفيللين على نحو مؤكد.

و ترتبط التأثيرات العلاجية و كذلك السامة للتيوفيللين بتركيزة في المصل، و يزداد حدوث التأثيرات السامة بصورة مترقية حالما ترتفع مستوياته المصلية فوق 20مكغ/ مل. و بالتالي يعتبر قياس تركيز اليتوفيللين في المصل عنصراً هاماً في الاستعمال الآمن و الفعال للدواء.

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

مضادات الهيستامين Antihistaminesفي علاج حساسية الأطفال:

هذه الأدوية تتنافس مع الهيستامين على مستوى المستقبلات في أنسجة متعددة. فهنالك على الأقل ثلاثة مستقبلات للهيستامين: H1,H2,H3.

و على العموم، تمتص مضادات الهيستامين H1 بسرعة إثر الإعطاء الفموي و يبدأ مفعولها خلال نصف ساعة، و يصل التركيز إلى ذروته في المصورة خلال ساعة، و يتم الامتصاص الكامل خلال 4ساعات.

تتميز مضادات الهيستامين، نظراً لكونها ضواد تنافسي، بكونها فعالة في منع فعل الهيستامين أكثر من كونه عاكسة لفعله، و ينبغي لجعلها في قمة فعاليتها، إعطاءها بجرعات و فواصل من شأنها الحفاظ على مواقع المستقبلات النسيجية مشبعة بشكل دائم.

تعتبر مضادات الهيستامين عموما آمنة بشكل فائق للمعتاد و يباع معظمها دون وصفة طبية، و يمكن أن تكون لها تأثيرات جانبية أخرى غير موآتية و آثار جانبية خاصة بالجرعات العالية مثل : التهيج و الإثارة

  1. العصبية و النرفزة

  2. تسرع القلب و الخفقان

  3. جفاف الفم

  4. الاحتباس البولي (احتباس البول )

  5. الإمساك و قلة التبرز

  6. النوب الاختلاجية شائعة في حال التسمم بمضادات الهيستامين.

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

كرومولين الصوديوم (كروموغليكات صوديوم ) Disodium Cromoglycate في علاج حساسية الأطفال:

يستخدم كرومولين الصوديوم (كروموغليكات صوديوم ) بصورة رئيسية في الربو , و لكن له بعض القيمة في التهاب الأنف الأرجي . و يبدو أن هذا الدواء ينقص فرط تفاعلية السبيل التنفسي عبر آلية لا زالت غامضة حتى الآن , و أنه يستطيع منع الاستجابة الربوية من نمط الطور الآجل عندما يعطى قبيل حدوث تحدي المستأرج .

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

مثبطات الليكوترين و مضادات اللوكوترينات في علاج حساسية الأطفال: Leukotriene Inhibitiors and Antagonsts :

تحسن هذه العوامل الوظيفية الرئوية و تؤدي إلى تراجع أعراض الربو . تؤمن حماية ضد التضيق القصبي المحرض بالجهد , و الهواء البارد , العامل المفعل للصفيحات و المستأرجات .

يمكن لدواء مضاد الليكوترين المسمى زافيرلوكاستZafirlukast أن يثبط التضيق القصبي المحرض بالجهد بعد ساعتين من الإعطاء الفموي له و لكن له تأثير واقي أقل بعد 4  ساعات  و يبقى على الأقل لمدة 8 ساعات .

يمكن لدواء مونتيلوكاست  Montelukast أن يثبط التشنج القصبي المحرض بالجهد لمدة 24 ساعة بعد الإعطاء الفموي .

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

الستيروئيدات القشرية Corticosteroids أو الكورتيزون في علاج حساسية الأطفال :

تشكل الستيروئيدات القشرية أو ما يسمى الكورتيزون الأدوية الأقوى لعلاج الاضطرابات الأرجية و معالجة حساسية الأطفال.

تصبح بعض تأثيرات البردنيزولون (و هو أكثر أنواع الكورتيزون استخداماً ) واضحة خلال ساعتين من إعطائه الفموي أو الوريدي (نقص في الحمضات و اللمفاويات المحيطي ) , و قد تتأخر التأثيرات الأخرى لفترة 6-8 ساعات أو أكثر (كتحسن الوظيفة الرئوية عند الربوتين و فرط غلوكوز الدم ) .

تمتلك الستيروئيدات الموضعية (بخاخ الكورتيزون ) تأثيرات موضعية مباشرة بما في ذلك :

  • نقص الالتهاب

  • نقص الوذمة

  • نقص إنتاج المخاط

  • نقص النفوذية الوعائية

  • انخفاض مستويات الـ IgE في الأغشية المخاطية

  • يكون هناك تكدس محلي أقل للعدلات و الحمضات و الأسسات و الخلايا البدينة و توهين لفرط استجابة السبيل التنفسي .

تتضمن الآثار الجانبية للستيروئيدات القشرية المستنشقة (بخاخ الكورتيزون ):

  1. داء المبيضات الفموي البلعومي

  2. عسرة التصويت (بحة الصوت )

  3. الحماق المنتشر (جدري الماء أو العنكز )

  4. و بجرعات عالية , كبت المحور (الوطاء - النخامى - الكظر )  .

 

تعتمد التأثيرات الكابتة للنمو للستيروئيدات القشرية (الكورتيزون عن طريق الفم ) على الجرعة و مدة الإعطاء , و الحصول على طول طبيعي أمر ممكن بعد قطع الستيروئيدات , إنما من شأن الإعطاء الطويل الأمد للستيروئيدات الجهازية و بجرعات كبيرة أن يؤدي إلى القامة القصيرة .

لا يترافق الإعطاء الجهازي القصير الأمد للستيروئيدات القشرية في الحالات الأرجية للربو الشديد مع تأثيرات جانبية ذات شأن .

و قد يكون الاستعمال الطويل الأمد , من ناحية أخرى , و بصورة خاصة إذا احتاج الأمر لإعطائها يومياً آثاراً جانبية لا يستهان بها و غير مرغوب بها .

و يشكل كبت النمو الخطي (عدم زيادة طول الطفل ) أكثر هذه الآثار غير الموالية شيوعاً عند الأطفال .

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ثالثاً : المعالجة المناعية Immunothrerapyو إزالة التحسس في علاج حساسية الأطفال :

التبدلات المناعية :

يزداد ضد الـ IgE الموجه ضد المستضد طلع الريجيد في الأسابيع المبكرة التالية للإعطاء المنتظم لزرقات من خلاصة طلع الرجيد , مع استمرار المعالجة من ناحية أخرى , يتناقص عيار الضد IgE المضاد للرحيد . و يحدث انخفاض وارتفاع في الـ IgE المضاد للرجيد عند المرضى المصابين بالحالات غير المعالجة من حمى كلاً الرجيد خلال السنة , حيث تتوافق الزيادة مع التعرض الفصلي للرجيد . و من شأن المعالجة زرقاً أن تجد من هذا الارتفاع الإدكاري .

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

متى تكون المعالجة المناعية أو إزالة التحسس ضرورية و ما هي المواد و الإجراءات ؟

تكون المعالجة المناعية أو إزالة التحسس ضرورية عند المرضى الذين يعانون من :

  1. التهاب الأنف الأرجي أو التحسسي الشديد

  2. الربو الذي يتواسطه الـ IgE

  3. التحسس و الأرجية تجاه لسع الحشرات .

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

الاحتياطات او التفاعلات غير المواتية و الآثار الجانبية في المعالجة المناعية أو إزالة التحسس عند الأطفال ؟

ينبغي أن تعطى خلاصات المستأرجات دوماً في عيادة الطبيب حيث تتوفر في متناول اليد تدابير علاج الصدمة التأقية و التفاعل الجهازي , و ينبغي ان يبقى المريض تحت المراقبة لمدة 20 دقيقة على الأقل بعد كل زرقة لأن التفاعلات المهددة للحياة تميل للحدوث ضمن هذه الفترة . ينبغي أن لا تعطى المعالجة المناعية خلال فترة الربو غير المضبوط , نظراً لتراجع الاحتياطي الرئوي في حال حدوث التفاعل الجهازي للخلاصة المستارجية ....الدكتور رضوان غزال MD, FAAP - مصدر المعلومات :كتاب نلسون طب الأطفال الطبعة 16- جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 24/7/2014