تحسس الأنف عند الأطفال و الرضع



تحسس الانف عند الأطفال و الرضع

التهاب الأنف الأرجي

Child Allergic Rhinitis     

حساسية أنف الطفل و الرضيع

الحساسية الانفية للاطفال و للرضع

أسباب,أعراض,تشخيص,علاج

يشكل التهاب الأنف الأرجي الفصلي او تحسس الأنف عند الأطفال و الرضع, و يسمى أيضاً الداء الطلعي الفصلي و حمى الكلأ , تشكل كلها معقداً من الأعراض المشاهدة عند الأطفال الذين أصبحوا متحسسين للطلع المحمول بالريح من الشجر والأعشاب الضارة .

قد يكون تحسس الأنف عند الأطفال و الرضع موسمياً يحدث في فصل معين

قد يكون تحسس الأنف عند الأطفال و الرضع سنوياً أو مستمراً يحدث على مدار السنة

يعاني الطفل المريض المصاب بالتهاب الأنف التحسسي على مدار السنة من الأعراض طيلة السنة , و تكون العوامل المسببة عندما يكون من الممكن تحديدها على العموم المتسأرجات التي يتعرض لها المريض كثيراً أو قليلاً بصورة مستمرة على الرغم من أن التعرض يختلف خلال السنة

و تلفت المستأرجات داخل المنزل المستنشقة النظر في أغلب الأحيان و اهمها غبار المنزل و الحيوانات المنزلية

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي أعراض تحسس الأنف عند الأطفال و الرضع ؟

تتضمن أعراض التهاب الأنف الأرجي العطاس الذي يتخذ شكلاً انتيابياً في الغالب , و السيلان أو الثر الأنفي الذي يكون في الغالب مائياً وغذيراً والانسداد الانفي وحكة الأنف والحنك و الحنجرة والأذنين , كما قد يحدث احمرار وحكة ودماغ العينين أيضاً مسبباً إزعاجاً شديداً .

يشاهد المريض النموذجي المصاب بالتهاب الأنف الأرجي وهو يعاني من انسداد أنفي ثنائي الجانب والناجم عن الوذمة السبخية في الأغشية المخاطية , وبصورة متكررة تتكدس المخاطية الفائضة على قاع الأنف وتكون الأغشية المخاطية مزرقة في مظهرها وقد تكون شاحبة و هنالك نجيج مخاطي رائق , وغالباً ما تشاهد مناورات مسببة بالحكة للأنف ومحاولة تحسين وضع المسلك الهوائي .

 إذا يغضن الطفل الأنف (أنف الأرنب ) وربما أقدم على فركه بطرق وصفية (التحية الأرجية ) . وقد أعزيت الدوائر الداكنة تحت العينين إلى تشارك الركودة الوريدية الناجمة عن تضخم الأغشية المخاطية المتوذمة مع الجريان الدموي .

ومن الشائع حدوث التنفس الفموي , الحمى غير معتادة .

إن تشخيص التهاب الأنف التحسسي يكون منطقياً عند العثور على الحمضات بشكل مسيطر في المسحة المأخوذة من المفرزات الأنفية . غالباً ما تكون هناك قصة عائلية للأكزيما أو الربو .

 جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هي معالجة تحسس الأنف عند الأطفال و الرضع ؟

يتضمن علاج التهاب علاج الأنف الأرجي , بشكليه الفصلي وعلى مدار السنة , تجنب التعرض للمتسأرجات والمهيجات المشكوك بأمرها , والمعالجة المناعية لأولئك الذين لا يمكنهم تجنب المستأرجات عن طريق الاستنشاق ,و المعالجة الدوائية .

التجنب و الوقاية  :

يبدو تجنب التعرض للطلع الفصلي أمراً صعباً وغير عملي , لكن ما يمكن عمله كثير تجاه التعرض لتلك العوامل المستنشقة الداخليةكغبار المنزل ووسوف جلد أو شعر الحيوان والعفن .

المعالجة الدوائية :

تسبب الأدوية الملائمة زوالاً لأعراض التهاب الأنف الأرجي .

إن مضادات الهيستامين نافعة خاصة في معالجة التهاب الأنف الأرجي الفصلي .

تتمكن المعالجة بمضادات الهيستامين من ضبط الحكة الأنفية والعطاس والثر الأنفي عادة بشكل جيد فيما يكون التأثير على الانسداد الأنفي أقل .

ينبغي استعمال مضادات  الهيستامين غير  المركنة (الأستيميزول واللوراتيدين , الأكريفاستين , الفيكسوفينادين ) إذا كان ذلك ممكناً .

قد يعطى مضاد احتقان مثل البسفيدو إفدرين أو الفينيل  بربوبانول أمين لوحده إو إضافة إلى مضاد الهيستامين إذا ما شكل الانسداد الأنفي مشكلة و ذلك لفترة قصيرة.

إن الأرق , الهيوجية هي أكثر الآثار الجانبية لمضادات الهيستامين تواتراً .

يجب أن لا تتجاوز جرعة البسفدو إفدرين الـ 15 ملغ / 6 ساعات للأطفال بعمر 2-5 سنوات , و30 ملغ للأطفال بعمر 6-12 سنة و 60 ملغ للأطفال الأكبر من عمر 12 سنة .

يعتبر الاستخدام الموضعية للستيروئيدات القشرية (بخاخ الكورتيزون للأنف) المعالجة الأكثر فعالية لالتهاب الأنف الأرجي , ويجب استخدام البيكلوميتازون , البوديزونيد , الفلوتيكان ,أو الموميتازن عند الأطفال ذوي الأعراض الأنفية المقاومة للمعالجة بمضادات الاختقان ومضادات الهيستامين .

تتألف الجرعة البدئية عادة من الإرذاذ من بخة أو بحتين في كل منخر من 2-3 أيام . ويتم بعد 3-4 ايام مع تحسن الأعراض إنقاص مقدار الجرعة و تواتر إعطائها حتى الوصول إلى الجرعة الفعالة الصغرى . تتضمن الآثار الجانبية استخدام الستيروئيدات الأنفية الموضعية , حس الحرق الموضعي و التهيج و الرعاف . ....الدكتور رضوان غزال MD, FAAP - مصدر المعلومات :كتاب نلسون طب الأطفال الطبعة 16- جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 24/7/2014