سقوط و وقوع الطفل خلال الرياضة



سقوط الطفل خلال الرياضة

  تدبير الأذية العضلية الهيكلية

  Management of child Musculoskeletal Injury

معالجة الطفل بعد الوقوع أثناء الرياضة

وقوع الطفل و هو يلعب

تعود الأذيات الرياضية في صغار الأطفالبشكل أساسي لحالات الوثي (تمطط الاربطة ), الإجهادات (كثرة الاستخدام او الاجهاد ), الكسور , الرضوض و فرط الاستعمال .

فحص منطقة الرض بعد السقوط خلال الرياضة عند الأطفال و المراهقين  :

في البداية , يجب على الفاحص أن يحدد نوعية النبض المحيطي وزمن عود الامتلاء الشعري بالإضافة الوظيفة الحسية والحركية العيانية وذلك لتقييم الأذية العصبية الوعائية .

إن معايير الانتباه السريع وطلب الاستشارة التقويمية العظمية تتضمن الكفاية الوعائية (التفق الدموي قد يكون مسدوداً بالنبى المزاحة , وبهذا فإن الطبيب الخبير سوف يرجع أي مفصل مخلوع قد سبب الانسداد ) ,الكفاية العصبية (يمكن تصليح أذية الأعصاب المحيطية بعد تحقيق الثبات الوعائي والهيكلي ) الكسور المفتوحة (يجب عدم تصحيح الكسر المفتوح مباشرة بسبب خطورة التلوث اللاحق ) . يجب تغطية الجرح المكشوف بشاش معقم مروى بالسالين , ويجب تمديد الطرف المصاب ووضع جبيرة له.

يجب تطبيق الضغط على أي مكان ينزف .

الانتقال من التدبير الفوري وحتى العودة إلى اللعب :

المرحلة الأولى من معالجة الرض و السقوط خلال الرياضة عند الأطفال و المراهقين  :

الحد من الأذيات التالية , السيطرة على التورم و الألم , و التقليل قدر الإمكان من نقص القوة والمرونة :

هذا يتطلب استخدام وسيلة مثل العكاكيز , الأوشحة , الثلج , الضغط و الرفع وتسكين الألم . يوضع الثلج في حقيبة بلاستيكية والتي توضع مباشرة على الجلد لمدة 20 دقيقة بشكل مستمر , 3أو4 مرات يومياً حتى زوال التورم . يحد الضغط من النزف اللاحق والتورم ولكن يجب أن لا يكون محكماً بشدة بحيث أنه قد يحد من التروية الدموية إن رفع الطرف يساعد العود الوريدي ويحد من التورم . تستطب مضادات الالتهاب غير الستيروئيدية أو الأسيتامينوفين للتسكين . يجب العودة لأعمال القوة الغير مؤلمة وإلى مجال الحركة بالسرعة الممكنة .

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

المرحلة الثانية من معالجة الرض و السقوط خلال الرياضة عند الأطفال و المراهقين  :

تحسين القوة ومجال الحركة (مثلاً المرونة ) بينما تتماثل البنى المتأذية للشفاء , يجب إزالة الوسائل الواقية عند تحسن قوة ومرونة وعندما تصبح النشاطات اليومية غير  مؤلمة .

المرحلة الثالثة من معالجة الرض و السقوط خلال الرياضة عند الأطفال و المراهقين  :

تحقيق قوة قربية من الطبيعة ومرونة في البنى المصابة والتحسن التالي أو التوصل للياقة الوعائية القلبية .

المرحلة الرابعة من معالجة الرض و السقوط خلال الرياضة عند الأطفال و المراهقين  :

العودة للتمارين أو التسابق بدون تقييد . ...الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الأطفال الطبعة 16 -جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 9/9/2016