تشخيص مرض القلب عند الطفل و الرضيع



تشخيص مرض القلب عند الطفل و الرضيع

طريقة اكتشاف مرض في القلب عند الأطفال و الرضع  

كشف أمراض القلب عند الطفل

 Child cardiac Evaluation

كيف أعرف أن طفلي مريض قلب

كيف يتم تشخيص مرض القلب عند الطفل و الرضيع ؟

قد يكشف مرض القلب عند الأطفال و الرضع صدفةً من خلال الفحص الروتيني للطفل خلال زيارة عادية لطبيب الأطفال دون أن يشكو الطفل من أعراض تدل علة وجود مشكلة قلبية عنده.

و قد يلاحظ الأهل أو طبيب الأطفال بعض الأعراض التي قد تدل على موجود مرض القلب لدى الطفل والرضيع و حديث الولادة مثل :

  1. سرعة تنفس الطفل و الرضيع و حديث الولادة

  2. صعوبة تنفس الطفل و الرضيع و حديث الولادة

  3. صعوبة رضاعة الطفل و الرضيع و حديث الولادة

  4. تكرار السعال و التهاب الصدر عند الطفل و الرضيع و حديث الولادة

  5. زرقة الشفاه و الأصابع عند الطفل و الرضيع و حديث الولادة

  6. تبقرط الأصابع عند الطفل

  7. عدم كسب الوزن الكافي عند الطفل و الرضيع و حديث الولادة

  8. ضجر و هياج الطفل و الرضيع و حديث الولادة

  9. قد يسمع طبيب الأطفال صوت نفخة قلبية او خلل في أصوات القلب خلال فحص الطفل أو الرضيع او حديث الولادة

لا يكفي الاستجواب و فحص الطفل الفيزيائي لوحدهما في تقييم الأطفال المتوقع إصابتهم بأمراض قلبية. و غالباً ما يحتاج هؤلاء لتقييم مخبري بعد القصة والفحص لوضع المعالجة النهائية أو تطمين العائلة بعدم وجود مشاكل قلبية مهمة.

و أهم الفحوص المخبرية و الشعاعية التي تطلب لتأكيد وجود مرض في القلب عند الطفل هي :

الصور الشعاعية من أجل تشخيص مرض القلب عند الطفل و الرضيع :

يمكن أن تقدم صورة الصدر الشعاعية معلومات عن حجم القلب، شكله، النوعية الرئوية، وذمة الرئة، التشوهات الصدرية و الرئوية المرافقة مثل سوء التصنع الهيكلي، الأعداد الزائدة أو الناقصة للأضلاع والجراحة القلبية السابقة.

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

تخطيط القلب الكهربائي للطفل و الرضيع :

تنعكس التغيرات في فيزيولوجيا القلب والحجرة الغالبة خلال التحول حول الولادة على تطور تخطيط القلب الكهربائي في فترة الوليد.

 إيكوغرافي أو سونار القلب للأطفال و الرضع :

قلل إيكو القلب بشكل دراماتيكي الحاجة للدراسات المكلفة مثل القثطرة القلبية. يمكن استخدام الإيكو القلبي لتقييم البنى القلبية في آفات القلب الولادية ولتقدير الضغوط داخل القلبية والمدروجات عبر الصمامات المتضيقة والأوعية، وللتقدير الكمي الوظيفة التقلصية القلبية(كلاهما الإنقباضية والانبساطية)، فحص كفاية الشرايين الناجية، تقييم وجود التنبتات العائدة لالتهاب الشغاف، ولتقييم وجود الانصباب التاموري، الأورام القلبية، أو الخثرات في الأجواف. قد يستخدم إيكو القلب أيضاً للمساعدة في إنجاز عملية بزل التامور، ولتفميم الحاجز الأذيني بالبالون، والخزعة من الشغاف ولوضع القثاطرة (غانز-سوان) الموجهة بالجريان لمراقبة الشريان الرئوي .

القثطرة أو القسطرة القلبية للأطفال و الرضع: 

يمكن من خلال القثطرة القلبية الحصول على عينات دموية لقياس إشباع الأوكسجين و لحساب حجم الشنت، وتقاس الضغوط لحساب المدروجات، ولتقييم منطقة الصمامات، ولحقن وسط التباين لتمييز البنى (تصوير دوبلر او ظليل )....الدكتور رضوان غزال MD, FAAP- مصدر المعلومات : كتاب نلسون طب الأطفال الطبعة 16 -جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال -Copyright ©childclinic.net - آخر تحديث 20/10/2016