تدريب الطفل على التبرز



تدريب الطفل على التبرز

تدريب الطفل على التبرز في النونية و في الحمام

Potty and toilette training

يحتاج تدريب الطفل على عملية التبرز في التواليت عند الشعور بالحاجة للتغوط للصبر و التفهم من قبل الأهل و يجب عدم إجبار الطفل على عملية التدرب هذه قبل أن يكون مستعدا لها فالطفل يبدأ بإظهار الإشارات و التنبيهات حول حاجته للذهاب إلى التواليت بعمر سنة ونصف إلى عمر سنتين و هذا هو العمر المناسب للبدء بتدريب الطفل و يجب أن يكون الطفل عندها راغبا بعملية التعلم هذه وليس خائفا منها أو يجد أية صعوبات خلالها و يجب عدم إجبار الطفل بالقوة أو بالعقوبات أثناء عملية التدريب على الحمام.


هناك بعض الحالات التي يفضل فيها تأجيل عملية تدريب الطفل على التبرز:

مثلا عند الانتقال إلى سكن جديد أو عند ولادة أخ جديد للطفل و عند وجود حالة وفاة في العائلة أو وجود شخص مريض بشدة في المنزل


العلامات التي تدل على استعداد الطفل لعملية التدريب على
التبرز :

  • بقاء الطفل دون تبويل لمدة ساعتين على الأقل

  • عندما تصبح عملية التبرز منتظمة والطفل يخبر والديه بأنه يرغب بالتبرز

  • ظهور علامات الرغبة بالتبول أو التبرز على ملامح الطفل مثل وجهه أو وضعيته أو كلامه

  • عندما يصبح الطفل قادرا على تنفيذ بعض الطلبات الشفهية التي تطلب منه

  • عندما يصبح قادرا على الذهاب إلى الحمام لوحده وقادرا على نزع وارتداء ثيابه لوحده

  • عندما يظهر انزعاجه من توسيخ حفاضه بالبول أو بالبراز


الخطوات المتبعة في عملية تدريب الطفل على التبرز :


الخطوة الأولى :
يجب أولا تحديد الكلمات التي ستستخدمها لتعريف الطفل يأعضاء جسمه و لوصف البول والبراز و من المفضل استخدام الألفاظ العادية لوصف هذه المفرزات على بول وبراز ويجب عدم
استخدام كلمات مثل كريه أو نتن لكي لا يشعر الطفل بالخجل

الخطوة الثانية :
يجب هنا شراء نونية لأنها أسهل للاستخدام من قبل الطفل في المراحل الأولى من حيث الوصول إليها والجلوس عليها و يطلب من الطفل الجلوس على النونية لمدة دقائق مقلدا عملية التبرز حتى لو لم يتبرز بالفعل في البدء و يجب على الأم أن تكون مرحة في عملية تدريب الطفل على الجلوس هذه ودون إكراه للطفل و من الممكن أن تقوم الأم بتدريب البنات الإناث من خلال الطلب منهن القيام بعملية تقليد للأم و يقوم الأب بتدريب الذكور بأن منهم أن يقلدوه بذهابه إلى التواليت لأن الطفل يتعلم من الأشياء التي يراها أكثر مما يتعلم من الأشياء التي تطلب منه


الخطوة الثالثة :
هنا يجب تعليم الطفل أن يخبر والديه عندما يشعر بالحاجة إلى التغوط و في البداية قد لا يتم ذلك إلا بعد أن يكون الطفل قد تبول أو تبرز و هذا شيء مقبول في البداية و يمكن منح الطفل مكافأة بسيطة عندما ينجح بإخبار والديه برغبته قبل أن يبرز أو يتبول

الخطوة الرابعة :
بعد أن يصبح الطفل قادرا على استخدام النونية أي انه أصبح يدرك معنى الشعور بالرغبة بالتبول يجب البدء بتدريبه على الجلوس عليها بعد كل وجبة طعام لأن الإنسان الطبيعي يشعر بالرغبة للتغوط بعد تناول الطعام بقليل ويجب هنا أيضا تعليم الطفل قواعد الصحة العامة مثل غسيل اليدين بعد كل تغوط أو تبول و كذلك تعليم البنات الصغيرات كيفية تنظيف المنطقة التناسلية عندهن حيث يجب أن تكون عملية المسح من الأمام نحو الخلف منعا لانتقال الجراثيم من فوهة الشرج إلى فوهة البول

الخطوة الخامسة :
و هنا يجب الانتقال من استخدام النونية إلى عملية الذهاب إلى التواليت و لا مانع من تطبيقهما معا لفترة قصيرة و إذا كان الطفل يرفض الجلوس في التواليت فلا مانع من أن يقوم بعملية التبرز بوضعية الوقوف أو نصف الجلوس في البدء حتى يتعلم أن المكان المناسب هو التواليت

 


ملاحظات :

  • يصبح معظم الأطفال قادرين على السيطرة على عملية التبرز بشكل جيد بعمر ثلاثة إلى أربعة سنوات

  • يجب عدم توقع الحصول غلى نتائج سريعة لان عملية التدرب تحتاج للصبر و التأني

  • يجب منح الطفل المتعاون مكافآت بسيطة

  • هناك أغطية خاصة للأطفال (غطاء صغير ذو فتحة ) للتواليت الفرنجي تمكن الطفل من الجلوس عليه

  • يجب عدم معاقبة الطفل غير المتعاون الذي يفشل في عملية التدرب و عدم توبيخه أو معاقبته ..الدكتور رضوان غزال - MD, FAAP, FEAP - آخر تحديث 1/6/2010