إغماء الطفل بسبب الشمس



إغماء الطفل بسبب الشمس في الصيف

  الإغماء الناجم عن الحر الشديد

 heat exhaustion

ما هو الإغماء او السقوط بسبب الحر و الشمس ؟

ينجم الإغماء أو الوهط أو الغيبوبة التي تحدث خلال موجات الحر عن فقدان الكثير من السوائل و الأملاح من الجسم مما يسبب نقص كمية الدم في الدوران و هذا النقص في حجم الدم قد يسبب حالة من الوهن و التعب الشديدين قد تؤدي الى الإغماء و تكون كمية السوائل و الأملاح المفقودة أكبر مما هو عليه في حال حدوث التشنج العضلي , و الإغماء بسبب الحر الشديد هو حالة غير ضربة الشمس و قد تتداخل الحالتان معاً.

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

كيف يمكن أن أعرف و أشخص  الإغماء او السقوط بسبب الحر و الشمس؟

يبدو على الطفل أو المريض الذي بذل الكثير من اللعب أو الجهد خلال الحر و تحت الشمس أعراض و علامات مثل :

  • الشعور بخفة الرأس و الدوار

  • التعب و الضعف العام

  • الصداع

  • تشوش النظر

  • آلام في العضلات

  • و قد يحدث الغثيان الإقياء

  • قد يحدث السقوط و فقد الوعي عند محاولة النهوض

  • يحدث تسرع في التنفس و في ضربات القلب

  • قد يحدث هبوط في التوتر الشرياني

  • درجة حرارة الجسم قد تكون طبيعية أو مرتفعة

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

ما هو علاج الإغماء او السقوط بسبب الحر و الشمس؟

  • قم بإعطاء الطفل السوائل و الأملاح ليشرب بشكل تدريجي كل 5 دقائق

  • أبعده عن الشمس

  • طبق كمادات الماء العادي على الجبين و على الجلد

  • أطلب المساعدة الطبية إذا فقد الطفل الوعي أو حدث هبوط في الضغط مع تسرع التنفس و القلب

  • في الحالة الأخيرة يجب إعطاء السوائل و الأملاح عن طريق الوريد

  • إذا لم يتم إسعاف الطفل و تزويده بالسوائل فقد يصاب بضربة الشمس ..الدكتور رضوان غزال MD-FAAP مصدر المعلومات : مؤسسة ميرك الطبية - آخر تحديث 19/4/2011 - جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net.