تحضير الطفل لولادة أخ جيد



ولادة أخ جديد

تحضير الطفل لولادة أخ جديد

تقليل غيرة الطفل قبل ولادة أخ جديد

تهيئة الطفل الكبير لولادة طفل صغير

تحضير أطفالك الآخرين لقدوم المولود الجديد

Preparing your other children for the baby's arrival

أنا حامل فكيف أحضر طفلي لاستقبال المولود الجديد ؟

انت حامل و لديك أولاد كبار آخرين و سوف تحتاجين للتخطيط بعناية تامة لتقرري متى و كيف تخبرينهم بقدوم المولود الجديد.

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

طفلي عمره 4 سنوات , كيف أجعله يستعد لولادة أخ جديد له ؟

إذا كان لديك طفل بعمر أربع سنوات أو أكثر فينبغي أن تخبريه عندما تبدأين بإخبار والدتك وأختك وصديقتك..و كأنه شخصٌ كبير , كما ينبغي أن تشرحي له بشكل مبسط كيف يتم الحمل والولادة وكيف تربطه صلة قرابة بأخيه وأخته.

إن جميع الخرافات التي يرويها الأهل لأطفالهم حول كيفية الحمل والولادة تبدو ظريفة ولكنها مرفوضة..

يوجد في المكتبات قصص خاصة للأطفال تشرح للطفل وصول أخ جديد له و هي مزودة بالصور..

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

طفلي عمره أقل من 4 سنوات , كيف أجعله يستعد لولادة أخ جديد له ؟

 أما إذا كان طفلك اصغر من أربع سنوات فبإمكانك التريث قبل إخباره بمجيء المولود الجديد فهو يكون متمحوراً حول نفسه ويصعب عليه قبول وفهم أفكار مجردة كفكرة الجنين.

 أما حينما تحضرين سريره القديم من السقيفة وتبدأين بتحضير ثياب وأثاث المولود الجديد يصبح بإمكانك التحدث إليه حول قدوم المولود الجديد.

و حينما يسألك لماذا أصبح بطنك كبيراً و ما شابه ذلك من الأسئلة يمكنك الاستعانة بالكتيبات المصورة لتشرحي له بشكل مبسط ماذا يجري حوله.

كما يمكنك أن تأخذيه معك لزيارة المستشفى الذي ستضعين فيه مولودك الجديد حيث يمكنه مشاهدة العديد من المواليد الجدد هناك.

 لا تقولي له إن الأمور ستبقى على ما هي عليه فكل شيء سيتغير شئت أم أبيت ,و لكن قولي له انك ستحبينه كما تحبينه الآن وبأنه أصبح أخاً كبيراً لطفل صغير وحاولي أن تحببيه به.

جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net

طفلي عمره 2- 3 سنوات , كيف أجعله لا يغار من ولادة أخ جديد له ؟

أصعب عمر في تقبل الأخ الجديد هو ما بين الثانية و الثالثة من العمر ..

 ففي هذا العمر يكون الطفل شديد التعلق بك وشديد الحساسية و لا يمكن بأي شكل من الأشكال أن يتقبل أن يشاركه أحد الحب والاهتمام و الوقت ولربما يفقد شعوره بالأمان والاستقرار مع قدوم مخلوق جديد إلى العائلة.

و أفضل طريقة للتقليل من غيرته هو أن تشركيه في كل التفاصيل الصغيرة والكبيرة في التحضير لقدوم المولود الجديد. اجعليه يتصفح البوم صوره حينما كان مولوداً جديداً و إذا كنت ستستخدمين بعض الأشياء الخاصة به للمولود الجديد دعيه يلمسها ويلهو بها بعض الوقت.

كل الأمور المستجدة المتعلقة بالطفل الأكبر ينبغي أن تنهيها قبل قدوم المولود الجديد كتعليمه كيف يذهب إلى الحمام و أن يترك السرير الصغير و أن يترك غرفته الصغيرة أو تأهيله إلى روضة ما قبل المدرسة. و إذا لم تتمكني من إتمام كل ذلك عليك تأجيل كل شيء لحين يصبح وجود المولود الجديد شيئا مألوفا واعتياديا في البيت.

هنالك بعض الأمور التي يجب ألا تقلق الوالدين كأن يطلب الطفل الأسبق أن يشرب الحليب من زجاجة المولود الجديد و أن يطلب الحفاض أو أن يجلس في الدراجة و أن ينام في السرير الهزاز أو أن يرفض الابتعاد عنك نهائيا فهذه علامات تنبهك إلى انه بحاجة لحبك واهتمامك ووقتك ورعايتك.

 إياك أن تقولي له أنت الآن كبير !! بل امنحيه كل ما يطلب فهو الآن حزين و خائف و محبط فهذا كله سوف يزول خلال بضعة أيام أو بضع أسابيع حينما يشعر أنه ما زال محور اهتمام و حب جميع أفراد الأسرة تماما مثل شقيقه المولود القادم الجديد.

مهما كنت مشغولة أو متعبة احرصي على تخصيص بعض الوقت يوميا للطفل الأكبر.. اقرأي له.. اعزفي له.. العبي معه.. استمعي له وهو يتحدث.. أظهري اهتمامك في كل ما يقول ويفعل.. اجعليه يشعر انه محور اهتمامك و حبك و تفكيرك و مشاعرك و أنه شخص محبوب في كل الأوقات وفي جميع الأحوال...الدكتور رضوان غزال MD-FAAP - آخر تحديث16/7/2011 - جميع الحقوق محفوظة - عيادة طب الأطفال Copyright ©childclinic.net - مصدر المعلومات : الأكاديمية الامريكية لطب الاطفال.